نصائح صحية

كل ماتريد معرفته عن فيروس كورونا وطرق الوقاية والعلاج

فيروس كورونا
كتب بواسطة Mawaheb Mohamed

انتشر مؤخرا هذا العام نوع جديد من الأوبئة حول العالم أجمع وهو فيروس كورونا وهو يشمل العديد من الفيروسات التاجية التى تصيب من لديه ضعف الجهاز المناعى و كانت سببا فى إصابة الكثير من الحيوانات والإنسان حيث كانت أهم أعراض المرض الزكام والإلتهاب التنفسى وغيرها من الأعراض سنتطرق لذكرها هنا .

تعريف فيروس كورونا

وتعد تسمية الوباء الجديد أمرا صعبا على مكتشفيه حيث تشابه الأعراض ولكن الخطورة والإنتشار أصبح أكثر من ذى قبل حتى إستقروا على وصفه ب “جائحة” كورونا نظرا لإنتشاره على مستوى كوكبنا أجمع وتم الإستقرار على تسميته باسم “كوفيد 19” نظرا لوجود مشتقات ومسميات أخرى من فيروس كورونا وأشهرها فيروس “سارس” و”ميرس”.
وكانت بداية تفشى مرض “كوفيد 19” فى مدينة “ووهان” الصينية فى أوائل شهر ديسمبر عام 2019 ؛ والان تطور المرض من الإنتشار فى مدينة واحدة فقط ليصبح “وباء” ويصيب كل المدن فيما حولها إلى أن تطور الفيوس ليصبح “جائحة” وهذلك يعنى أنه فقد السيطر عليه ليصيب كل العالم.

أعراض فيروس كورونا

تختلف الإصابة وتكون بين خفيفة جدا إلى حادة وفترة حضانة المرض من شخص لآخر حيث تبدأ الأعراض فى الظهور فى مدة تتراوح بين ( يومين إلى 14 يوم) فقد يصاب الأشخاص بأعراض خفيفة ومنهم الأطفال والشباب ؛ وتشتد الأعراض خطورة لدى كبار السن وبالأخص الذين لديهم أمراض مزمنة مثل: أمراض القلب والسكرى والسمنة المفرطة…..إلخ
وحتى الآن تم تحديد الكثير من الأعراض وتختلف من بسيطة إلى حادة ومازال إكتشاف العديد من الأعراض بحسب الإنتشار وكل يوم هناك اعراض جديدة ومختلفة ونذكر هنا الأعراض الأكثر إنتشارا:

  • الإرهاق العام
  • السعال الجاف
  • إرتفاع درجة الحرارة

وقد تتطور هذه الأعراض لتصبح أكثر حدة و تشمل:

  • فقدان حاسة الشم والتذوق
  • ضيق وصعوبة بالتنفس
  • الشعور بالبرد والقشعريرة
  • التهاب الحلق وإحتقان الأنف
  • الصداع المزمن
  • آلام الصدر وآلام العضلات
  • الإسهال

ويمكن للفيروس ان تتضاعف أعراضه وتصبح أكثر خطورة لتشمل :

  • عدم القدرة على النطق أو الحركة
  • التهابات فيروسية و بكترية أخرى
  • التهابات الرئة ومشاكل التنفس
  • إصابات حادة بالكلى
  • الإصابة بالجلطات الدموية
  • امراض القلب
  • فشل أعضاء الجسم للقيام بوظائفه

وبعد معرفة أعراض فيروس “كوفيد 19” علينا الإنتباه ما إذا كانت الأعراض بسيطة فلا داعى للذهاب لأى مكان ويفضل أن تعزل نفسك وتراقب الأعراض وتتبع الإرشادات الوطنية عن العزل الذاتى ؛ وفى حال ماكانت الأعراض شديدة جدا مثل ضيق التنفس والحمى الشديدة فذلك يستدعى المساعدة الطبية .

كيف ينتقل فيروس “كوفيد 19” بين الأشخاص:

من الممكن أن يصاب الإنسان بالفيروس ولا تظهر عليه الأعراض وبالتالى قد يصاب الآخرين بالعدوى منه.
انتقال العدوى من شخص مصاب لآخر عن طريق الرذاذ الخارج من المصاب أثناء العطاس او السعال.
التواجد فى أماكن شهدت بالفعل إنتشارا لفيروس “كوفيد 19” والمخالطة عن قرب بالمصابين.
إصابة الحيوانات المرافقة للمصابين عن طريق المخالطة المباشرة بهم وبالتالى يتم نقل العدوى للأشخاص الغير مصابين.

كيفية الوقاية من فيروس “كوفيد 19” :

  • البعد قدر الإمكان عن الأماكن المزدحمة وعدم المخالطة مع الأشخاص عموما مع الحفاظ على مسافة لا تقل عن متر بينك وبين الأشخاص الذين تتعامل معهم.
  • لابد من إستخدام منديلا ورقيا عن العطاس أو السعال والتخلص منه فورا.
  • لابد من الحفاظ على النظافة والتطهير والتعقيم دائما باستخدام مادة تحتوى على الكحول بالأخص الأسطح الملموسة كالأبواب ومفاتيح الإضاءة والطاولات ….إلخ.
  • عدم لمس الأنف والوجه عموما عند التواجد خارج المنزل لأن اليد من الممكن أن تنقل الفيروس للوجه.
  • المواظبة على غسل اليدين دائما بالماء والصابون لقتل الفيروسات المتراكمة عليها.
  • لابد من عدم مشاركة الأدوات المنزلية وأغطية الفراش والملابس إذا كنت مريضا ولابد من عدم الذهاب لأى مكان إلا للرعاية الطبية واتباع كل التعليمات لعدم إصابة الآخرين .
  • أخذ الإحتياطات عند الخروج من البيت بإستخدام الكحول على اليدين باستمرار ولابد من لبس الكمامة وعدم لمسها باليد طوال فترة الخروج وعند الرجوع تعقيم اليدين والوجه قبل المكوث بالبيت.

لمزيد من المعلومات تابع صفحتنا علي الفيس بوك

ضع تعليقك هنا